اكد رئيس كتلة قلب تونس بالبرلمان اسامة الخليفي تعرض نواب الكتلة لاعتداءات واتهامات باطلة وصلت حد التهديدات حسب قوله، علي اثر تنديد نواب قلب تونس بتصرفات الائتلاف الحاكم الغير مسؤولة حسب تعبيره  في تمرير مشاريع القوانين ومعاهدات دون الالتزام بالمصادقة عليها وتمربرها.

وأكد ان "ما حصل البارحة يكشف اخلالات من المجموعة التي تدير الدولة".