قرر فرع النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين والنقابة الأساسية لأعوان وكالة تونس افريقيا للأنباء، رفع الاعتصام، الذي انطلق فيه أبناء  الوكالة منذ 6 افريل 2021 وذلك بعد إعلان الحكومة عن استقالة، كمال بن يونس، من خطّة ممثّل الدّولة في مجلس إدارة وكالة تونس إفريقيا للأنباء.

كما قررت النقابتان في بيان مشترك تم اصدراه اليوم الإثنين 19 أفريل 2021، تعليق الإضراب المقرر ليوم 22 أفريل 2021 إضافة إلى تعليق مقاطعة انشطة الحكومة والأحزاب الداعمة لها.

  وجدّدت النقابة الأساسية وفرع نقابة الصحفيين، المطالبة بتنقيح القانون المؤسس لوكالة "وات" الصادر سنة 1961 والتنصيص ضمنه على الاستقلالية الصحفية للوكالة وفق المعايير الدولية. 

   ودعا إلى حوكمة التعيين في منصب الرئيس المدير العام للوكالة وفق المعايير الدولية لوكالات الانباء في الدول الديمقراطية والنأي به نهائيا عن  التدخلات والتّأثيرات  الحكومية والسياسية والحزبية.

    وطالبت الهياكل النقابية رئيس الحكومة، هشام مشيشي، المكلف بإدارة وزارة الدّاخلية، بالاعتذار عن اقتحام قوات الامن مقر الوكالة والاعتداء على الصحفيين والعاملين بها ووقف كل التّتبعات القضائية ضد صحفيي وأعوان الوكالة على اثر الشكاوى الكيدية المقدّمة ضدّ حقهم في التعبير.